مكملات غذائية

شرح مكمل BCAA بالتفصيل

BCAA ، هو عبارة عن مكمل غذائي يستخدمه لاعبي كمال الأجسام من أجل جعل العضلات قوية ومتينة، وهي تعمل أيضا على زيادة الكتلة العضلية وقد إكتسب شهرة واسعة في العقود الأخيرة ولكن هل سألت نفسك في مرة من المرات كيف يعمل مكمل الـ BCAA على زيادة الكتلة العضلية؟ نحن في هذا المقال سوف نجيبك عن جميع التساؤلات التي تخطر في بالك فقط قم بقراءة هذا المقال إلى النهاية.

ما هو مكمل الـ BCAA؟

إن مكمل الـ BCAA عبارة عن سلسلة من الأحماض الامينية المشبعة تعرف ب”Branched Chain Amino Acids” وهو يشتمل على ثلاث أحماض أساسية وهي (الليوسين،الأيزوليوسين، الفالين)، ونحن نعني أنها أساسية أي أنها لا تتكون بجسم الإنسان بل أن الإنسان يستمدها من الخارج عن طريق تناول البروتينات التي توجد في الدواجن واللحوم والأسماك وغيرها من البروتينات الهامة للجسم، ويباع في أشكال مختلفة إما على شكل أقراص أو بودرة بجميع النكهات.

البروتين نوعان

يوجد للبروتين مصدرين الأول يحتوي على كل أنواع الأحماض الأمينية والثاني لا يحتوي علي كل الأحماض ومن البروتينات التي تحتوي علي كل الأحماض الأمينية : شرش اللبن، اللبن، اللحوم، الدجاج، الكازين، السمك،الديك الرومي، وكل منتجات الألبان كالزبادي والجبنة سواء كانت القريش أو العادية.

اقرء ايضا : ما هو الأرجنين؟ وماهي اهميته للجسم

أما البروتينات التي لا تحتوي علي كل الأحماض الأمينية والتي تعتبر مصدر ناقص مثل: الخضراوات، المعكرونة، عباد الشمس وباقي الحبوب، الشوفان، الأرز والفاكهة
من المهم أن تتناول البروتينات التي تحتوي علي كل الأحماض الأمينية لانك بتناول المصدر أو النوع الآخر فإن الجسم لا يستفيد منها بأي شكل على الإطلاق
ورغما عن ذلك نستطيع أن نجمع بين النوعين من أجل تكوين نوع شامل ومعمم لكل الأحماض الأمينية مثل مجمع اللحم مع الأرز.

لماذا يتم الإعتماد علي الـ BCAA ؟

يعتمد رافعو الأثقال في بداية الأمر علي تنشيف أجسامهم من كل الدهون المخزنة بالجسم مما يدفعهم إلي تقليل تناولهم للطعام، ونظرا لقيامهم مجهود بدني عنيف مما يؤدي إلى إستهلاك السكر المخزن في عضلات الجسم والذي يخزن في صورة جلايكوجين يتحول إلى سكر جلوكوز من أجل إمداد الجسم بالطاقة عن طريق تحرير جزيئات من ATP الناتج من أكسدة الجلوكوز في خلايا الجسم وهذا لايكفي من أجل إمداد أجسامهم بالطاقة اللازمة فيقوم الجسم بتكسير روابط البروتين الموجودة في العضلات، ولكن الهدف الذي يسعى وراءه رافعو الأثقال هو تكوين البروتين الذي يعمل على زيادة كتلة العضلات ولكن بإستخدام الـ BCAA يقوم بتعويض هذا الفقد ويساعد في زيادة الكتلة العضلية.

فوائد مكمل الـ BCAA

يعمل على زيادة إنتاج البروتينات في العضلات: حيث أثبتت الكثير من البحوث أن الحمض الأميني “الليوسين” وهو أحد مكونات الـ BCAA كما ذكرنا من قبل يعمل على تنشيط قدرة الخلية لتصنيع البروتين أكثر من الإعتماد عليه في الطعام المحتوي على بروتين كاللحوم والأسماك إلى آخره.
يمنع تكسير البروتينات في العضلات: فمعظم الأحماض الأمنية تتمثل في الكبد أما الـ BCAA يتمثل في العضلات وهذا يقلل من إحتمالية حدوث كسر وآلام في العضلات التي تحدث بعد الإنتهاء من التدريب وتساهم في تخليق البروتينات من أجل زيادة الكتلة العضلية عند الأشخاص الذين يرفعون الأثقال.
زيادة النشاط ومنع الشعور بأي جهد: حيث أن الـ BCAA و التريبتوفان يتنافسان في الوصول إلي المخ والذي يتحول إلي السيروتونين الذي ينقل السيالات العصبية وهو المسؤول عن الشعور بالتعب والإجهاد وبالتالي يتغلب الـ BCAA على التريبتوفان فيقل الإحساس بالتعب.
يعطيك المتمرن الإحساس بالانتعاش.
له دور أثناء فترة تنشيف العضلات ويزيد من مدة التمرين.

الجرعة المسموح تناولها من الـ BCAA

بصورة عامة يمكن أن تتناول 10 جرام من الـ BCAA قبل النوم وخلال القيام بالتمرينات وبعد الإنتهاء منها ويستحن عليك أن تشتري نوع المكمل الذي يوجد به نسبة 1:1:2 من الليوسين: أيزو لوسين: فالين.

الدراسات تساند فاعلية أن الـ BCAA مكمل

حيث قامت هذه الدراسات بإحضار مجموعتين من الرياضيين؛ المجموعة الأولي تناولت المكمل BCAA والمجموعة الأخرى تناولت شراب سكري أو مكمل Placebo ووجدت هذه الدراسات أن من تناولوا الـ BCAA كان أفضل من الذين تناولوا الشراب السكري.

اقرء ايضا : ما لا تعرفه عن الكارنتين

بالإضافة أن الـ BCAA يقلل الإجهاد ويقوم ببناء البروتينات من أجل زيادة الكتلة العضلية وقدرتها علي تحمل الآلام التي تحدث أثناء وبعد التمرين كما ذكرنا من قبل.

محاذير تناول الـ BCAA

العمليات الجراحية حيث أن الـ BCAA يؤثر على مستوى السكر في الدم، مما يسبب التدخل أثناء العملية من أجل التحكم في مستوى السكر، لذلك ينصح بالتوقف عن تناولها قبل أسبوعين على الأقل قبل القيام بالعملية.
الحمل والرضاعة فلا يوجد معلومات تعمل على تأكيد تناوله بسلام أثناء فترة الحمل والرضاعة، فلابد من تجنبها في هذه الفترة.
مرض البول القيقبي عند تناول كمية كبيرة من الـ BCAA للأشخاص المصابون بمرض بول شراب القيقب ويعرف بالانجليزية “Branched-Chain Ketoaciduria” ويؤدي إلى حدوث نوبات صرع بجانب التخلف العقلي والجسدي بدرجات كبيرة، ولذلك يجب عدم إستخدامه للأشخاص المصابون بهذا المرض
مرضى التصلب الجانبي الضموري ينصح للأشخاص الذين يعانون من مرض التصلب الجانبي الضموري الذي يعرف بالإنجليزية “Amyotrophic lateral Sclerosis” بعدم تناول الـ BCAA لأنه يسبب حدوث فشل في الرئة وبالتالي يزيد معدل وفيات هذا المرض.
تناول جرعات زيادة عن الحد نعمل علي حدوث أخطار على المعدة، كما أن تناول كمية كبيرة يعمل زيادة الأمونياك Ammonique في الدم.
ولا يجب أن نستخدم هذه الأحماض مع الكحوليات أو من مدمني الكحولات،حيث أنها تعمل على ضمور الدماغ والكلى.

الحفاظ على عضلاتك أثناء مرحلة التنشيف

لعلك مررت بمرحلة ضمور العضلات ونقص حجم العضلة وذلك لانك قمت بتغير الحمية الغذائية ونقص السعرات الحرارية نتيجة الجهد الذي تبذله في التنشيف، ويتم حرق الدهون وذلك بتقليل السعرات الحرارية لكي يصاحب ذلك هبوط في مستوى الطاقة على وجه الخصوص إنتهاء الجلايكوجين المخزن في الكبد والعضلات، مما يؤدي الجسم إلي اللجوء والبحث عن أي مصدر يعوض فقد البروتينات ليكون بديل ملائم ليقوم بدور الطاقة بدل الجلايكوجين.

اقرء ايضا : كل ما يخص اوميجا 3 بالتفصيل

الـ BCAA يعمل على الحفاظ على العضلات من التلف والضمور والهدم Catabolisme musculaire وعلى وجه الخصوص الحمض الأميني الليسين الذي يتعرض لعملة تأكسد فيعمل كبديل مكان السكريات، مما يؤدي إلي المحافظة علي حجم العضلات ويقوم بعملية التنشيف دون حدوث أي أضرار.

كيف لك أن تستهلك الـ BCAA؟

من أجل تكبير حجم العضلة: فهذا يعد واحد من العوامل التي تعمل على توفير الطاقة للجسم والتخلص من الإجهاد والتعب ويمنع هدم العضلات وضمورها وبالتالي يمنحك أكبر حجم عضلي يمكن أن تكتسبها.
من أجل التنشيف: نتيجة لقلة السعرات الحرارية لذا فأنت بحاجة إلي المحافظة علي عضلاتك من الضمور وهذا الذي ما يقوم به مكمل الBCAA.

الـ BCAA كمصدر للعلاج

حيث أن هناك الكثير من الحالات الصحية التي يجب أن تتناول الأحماض كمصدر للعلاج مثل:
هناك أمراض مصحوبة بالحركة والتي تعرف بخلل الحركة الشيخوخي.
أمراض الكلي التي تعمل علي بناء البروتينات أو هدمها.
الأفراد الذين يعانون من الفشل الكلوي يعمل الـ BCAA فقد الشهية لديهم.
التلف النخاعي المخيخي.
مرض المكاردل.
إيقاف فقد العضلات لدى الأشخاص المرضى الغير قادرين على مفارقة الفراش.

اقرء ايضا : الملخص الشامل عن الجلوتامين

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق